قوات سوريا الديمقراطية تنفذ عملية مشتركة مع “قوات التحالف الدولي” ضد مطلوبين في قرية الزر شرقي دير الزور

محافظة دير الزور: داهمت قوات من “التحالف الدولي” برفقة قوات خاصة تابعة لقوات سوريا الديمقراطية بعد منتصف ليل السبت – الأحد، أحد المنازل التي كان يتحصن داخلها شخصين لا يعرف ما إذا كانا ينتميان لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية”، في قرية الزر بريف دير الزور الشرقي.
ووفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإنه وعند وصول القوات للمنزل رفض الشخصان تسليم نفسيهما، ليقوم على إثرها الطيران المروحي التابع لقوات “التحالف الدولي” باستهداف المنزل بالرشاشاث الثقيلة، ما أسفر عن مقتل الشخصين، أحدهما مجهول الهوية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصدوا أمس، اندلاع اشتباك بالأسلحة الرشاشة بين عناصر قوات سوريا الديمقراطية التي تتمركز على ضفة نهر الفرات في بلدة الشحيل من جهة، و ” الفرقة الرابعة” التابعة لـ قوات النظام من جهة أخرى، في بلدة قبرص بريف دير الزور الشرقي.
ووفقاً لمصادر المرصد السوري، فإن سبب الاشتباك يعود إلى تعاطي أحد عناصر ” الفرقة الرابعة” لمواد المخدرة والذي قام بإطلاق الرصاص، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات بين الطرفين، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.
وتشهد المعابر النهرية في محافظة دير الزور حملات مداهمة واشتباكات بين عناصر “قسد” ومهربين، بين الحين والآخر، بسبب خلافات على تهريب النفط السوري.