قيادي في فرقة “السلطان مراد” وعناصره يعتدون على الشرطة العسكرية في ريف حلب الشرقي

205

محافظة حلب: تعرض عناصر حاجز الدانا التابع للشرطة العسكرية للضرب من قبل قيادي في فرقة “السلطان مراد” و4 من مرافقه في مدينة الباب بريف حلب الشرقي، بعد مطالبة العناصر من القيادي البطاقات الشخصية بغرض التأكد منها في سبيل السماح لهم بالعبور.
ويأتي ذلك في ظل الفوضى والفلتان الأمني المستشري في مناطق سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 9 نيسان الجاري، اعتداء عناصر من الشرطة العسكرية بمدينة مارع شمالي حلب، بالضرب المبرح على طفل قاصر ووالدته التي حاولت إبعادهم عنه، في حين تم نقلهما الى المستشفى لتلقي العلاج.
ويأتي سبب الاعتداء عليهما لعدم تسليم رب الأسرة وابنه الأكبر الملاحقين من قبل الشرطة العسكرية بسبب شجار بين أطفال، وألقوا القبض على الولد الأصغر سنا بدلا منهما.