كيري مخاطبًا روسيا: للصبر حدود!

وجه وزير الخارجية الأميركي جون كيري الاربعاء تحذيرًا الى روسيا والرئيس السوري بشار الأسد لجهة ضرورة احترام وقف الاعمال القتالية، مؤكدًا أنّ صبر واشنطن “محدود جدا”.

وقال كيري خلال زيارة للنروج اثر لقائه نظيره الايراني محمد جواد ظريف “على روسيا ان تفهم ان صبرنا ليس بلا حدود. وفي الواقع هو محدود جدا في ما يتعلق بمعرفة ما اذا كان الاسد سيوضع امام مسؤولياته ام لا” على صعيد التزام وقف اطلاق النار. 

وأضاف كيري ان الولايات المتحدة “مستعدة ايضا لمحاسبة (المجموعات المسلحة) من عناصر المعارضة” الذين يشتبه بارتكابهم انتهاكات او الذين “يواصلون المعارك في انتهاك لوقف اطلاق النار”.

وبمبادرة من الولايات المتحدة وروسيا، اعلن في 27 فبراير الفائت وقف للاعمال القتالية في العديد من المناطق السورية لكنه تعرض لانتهاكات متكررة قبل ان ينهار.

وتابع كيري “تبين ان وقف الاعمال القتالية هش ومهدد ومن الحيوي ارساء هدنة حقيقية. اننا ندرك هذا الامر وليس لدينا اي اوهام”.

وأكد أنّ الولايات المتحدة تعمل على اتفاق لاحياء وقف اطلاق النار وتامل بالتوصل اليه في الاسبوعين المقبلين، ما سيسرع وتيرة ايصال المساعدات الانسانية الى مئات الاف المدنيين المحاصرين.

وقال كيري أيضًا “لن اطلق اي وعد يلزمني، لكن مباحثاتي مع (الوزير الايراني) ظريف تجعلني اعتقد ان هناك سبلا للتوصل الى ذلك”.

المصدر: إيلاف