“كيري” يطلب من روسيا الضغط على سوريا لتعجيل التخلص من “الكيماوي”

طلب وزير الخارجية الامريكي جون كيري من نظيره الروسي سيرجي لافروف أمس الجمعة الضغط على الحكومة السورية للتعجيل بالتخلص من الاسلحة الكيماوية الذي قال كيري انه لا يحدث بالسرعة الكافية.

وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الامريكية تحدث شريطة عدم نشر امه ان كيري التقى لافروف على هامش مؤتمر الامن بميونيخ لبحث ما تعتبره واشنطن تقدما “غير مقبول” في نقل الاسلحة الكيماوية السورية.

واضاف المسؤول ان”الوزير كيري حث وزير الخارجية لافروف على دفع النظام لتحقيق تقدم اكبر في نقل الاسلحة الكيماوية المتبقية داخل سوريا الى ميناء اللاذقية.”

وكانت رويترز قد ذكرت هذا الاسبوع ان سوريا تخلت عن اقل من خمسة في المئة من ترسانتها من الاسلحة الكيماوية المؤلفة من نحو 1300 طن من المواد السامة وانها لن تنفذ الموعد النهائي لارسال كل المواد السامة للخارج لتدميرها بحلول الاسبوع المقبل.

واكدت وزارة الخارجية الامريكية يوم الخميس ان اربعة في المئة فقط من اشد العناصر الكيماوية السورية فتكا شحنت الى خارج البلاد لتدميرها في البحر.

وعدم تخلص سوريا من الاسلحة الكيماوية سيعرضها لعقوبات على الرغم من ان ذلك لابد وان يحظى بتأييد في مجلس الامن الدولي من قبل روسيا والصين اللتين ترفضان حتى الان تأييد مثل هذه الاجراءات ضد الرئيس بشار الاسد.