كي مون يدعو زعماء دول العالم لاتخاذ التدابير اللازمة لوقف العنف

25207758113927

أكد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون، أن “الوضع في سوريا بالغ الخطورة”، داعيا زعماء دول العالم الى “اتخاذ التدابير اللازمة من أجل وقف العنف”.
وبعد ختام اجتماعه في البيت الأبيض مع الرئيس الاميركي باراك اوباما، أعرب كي مون عن “أسفه لقرار السلطات السورية عدم السماح بنشر حقوقيين دوليين في البلاد لإجراء تحقيقات في استخدام الأسلحة الكيميائية”، املا أن “تسمح السلطات السورية للخبراء بإنجاز الإجراءات الضرورية للتحقيق في الأمر”.
وجدد كي مون دعوته كوريا الشمالية الى “الامتناع عن أي خطوات استفزازية والخطاب العدواني لأنه لا يسهم في حل القضايا القائمة”، املا ان “تواصل كافة الجهات المعنية بما في ذلك الولايات المتحدة والصين وروسيا واليابان وكوريا الجنوبية جهودهما المشتركة من أجل معالجة هذه القضية”.

النشرة