المرصد السوري لحقوق الانسان

لأسباب مجهولة.. “الأمن العسكري” يجبر متطوعيه على توقيع عقود طويلة الأمد في مدينة الميادين شرقي دير الزور

أفادت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن “الأمن العسكري” أجبر المتطوعين بصفوفه بعقود سنوية على توقيع عقود جديدة مدتها 25 عاما يلتزم فيها المتطوع بالخدمة طوال هذه المدة، حيث كانت قوات “الأمن العسكري” فتحت باب التطوع بصفوفها في وقت سابق بعقود سنوية مقابل راتب شهري قدره 30 ألف ليرة سورية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد نشر في الأول من شهر سبتمبر/أيلول، أن ميليشيا “الحرس الثوري الإيراني”، استولت على جميع معابر التهريب المائية بين مناطقها في الميادين ومناطق نفوذ “قسد” في الجهة المقابلة، حيث قامت مجموعات مسلحة تتبع للميليشيا بالسيطرة على معبار البريد بعد طرد عناصر “الفرقة الرابعة” منه، كما سيطرت على معباري الكورنيش والطيبة بعد طردها لميليشيا الدفاع الوطني التي كانت تتواجد هناك، ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن أسباب العملية هذه.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول