لإحياء ذكرى اغتيال مؤسس حركة “رجال الكرامة”.. العشرات من أبناء السويداء يضعون أكاليل الورود في موقع التفجير

138

محافظة السويداء: تجمع العشرات من أبناء مدينة السويداء أمام المشفى الحكومي في المدينة، وذلك لوضع إكليل من الورود في مكان التفجير الذي أودى بحياة العشرات عام 2015، حيث استهدف التفجير يومها عشرات المدنيين بالتزامن مع تفجير آخر اغتيل فيه الشيخ وحيد البلعوس، أحد مشايخ طائفة الموحدين الدروز في سوريا ومؤسس حركة “رجال الكرامة”، باستهداف سيارته بمنطقة عين المرج في الطريق من ظهر الجبل إلى السويداء مع مجموعة من الشخصيات الدرزية.

كما أحيا المجتمعون من أبناء السويداء مناسبة عيد الشهداء المصادف اليوم 6 أيار والذي أعدم فيه جمال باشا السفاح 21 شخصية سورية ولبنانية في ساحة المرجة بدمشق والبرج في بيروت، متوجهين بعد إحياء هاتين المناسبتين إلى ساحة الكرامة للاعتصام والتأكيد على الاستمرار في مطالبهم بتحقيق التغير السياسي وتطبيق القرار 2245.

ويوم أمس توافد العشرات من أهالي مدينة السويداء إلى بلدة قنوات الواقعة شمالي المدينة لزيارة الرئيس الروحي لطائفة الموحدين الدروز الشيخ حكمت الهجري تأكيداً على دعم موقفه الداعي إلى استمرار الحراك السلمي، وتعبيراً عن إصرارهم في متابعة الاحتجاجات المطالبة بالتغيير السلمي والانتقال السياسي في البلاد.