لإظهار روسيا الإنسانية.. مركز المصالحة الروسي يوزع سلال غذائية على أهالي بلدة في ريف دير الزور

محافظة دير الزور: وزع مركز المصالحة الروسية يوم أمس نحو 300 سلة غذائية، على أهالي بلدة مراط بريف دير الزور الشرقي، وبحضور رئيس مجلس محافظة ونائبه ومختار القرية، وتحتوي كل سلة على مواد غذائية من مادة الطحين والرز والزيت والشاي، وذلك لكسب الحاضنة الشعبية، في محاولة منها لإظهار روسيا الإنسانية، مستغلة الوضع المعيشي المتردي للأهالي.
الجدير ذكره، أنها الدفعة “الثامنة” منذ بداية هذا العام وتحوي كل سلة (مادة الطحين والرز والزيت والشاي) وتشمل عملية التوزيع القرى والبلدات بريف دير الزور الشمالي “الجزيرة” كاملة.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد في 13 كانون الأول الجاري، بأن القوات الروسية تواصل حملتها لتحسين وتلميع صورتها بهدف كسب الحاضنة الشعبية مستغلة الوضع المعيشي المزري الذي يعيشه أغلب قاطني المناطق التي تتواجد فيها بمناطق دير الزور.
وفي سياق ذلك، وزع مركز “المصالحة الروسي” في قرية حطلة بريف دير الزور مواد غذائية للأهالي بريف دير الزور الشمالي “الجزيرة” بالتنسيق مع المختار في كل قرية وتسجيل العوائل العائدة إلى القرية لتقديم الدعم الإنساني والصحي لهم، وقد تم مؤخراً توزيع 250 سلة غذائية للأهالي في منطقة الصالحية قرب حطلة في ريف دير الزور الشمالي.