لإنشاء قاعدة عسكرية تركية في ناحية راجو.. فصائل موالية لتركيا تهدد الأهالي وتمهلهم 72 ساعة للتنازل عن ممتلكاتهم  

محافظة حلب: هدد عناصر فصائل “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، أهالي قرية عتمانا بريف راجو بعفرين، وابلغوا الأهالي بمنحهم مهلة مدتها 72 ساعة، لإرغامهم على التنازل عن 300 شجرة زيتون تقع في تل الأثري على مقربة من مدخل ناحية راجو في الجهة الجنوبية، لبناء قاعدة عسكرية تركية جديدة في القرية.
وفقا لمصادر المرصد السوري، فإن فصائل “الجيش الوطني” أبلغت أهالي القرية بالتنازل عن الأراضي التي تعود ملكيتها لمواطن من مكون الكردي في القرية.
واستدعى عناصر الشرطة المدنية، الأهالي للضغط عليهم بالتنازل عن ملكية تلك الأشجار، إلا أن طلبهم قوبل بالرفض من قبل أهالي القرية، مؤكدين بالحفاظ على ممتلكاتهم.
وطالب ضباط أتراك من الأهالي بمراجعة مقراهم الكائن في مدرسة الثانوية في راجو، بغية إرضائهم بالتنازل عن ملكية تلك الأراضي مقابل مبالغ مالية أو إعطائهم أراضي بمكان أخر، ولدى رفض الأهالي، هددت فصائل “الجيش الوطني” وأنذروهم، بأن إنشاء القاعدة العسكرية سوف يتم مهما كلف الأمر.