لافروف لكلينتون: لا يجوز اتخاذ القرارات نيابة عن الشعب السوري

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف انه لم يتم تحديد مسار مشترك بين روسيا والولايات المتحدة حول الأزمة في سوريا”.
ولفت لافروف عقب لقائه نظيرته الأميركية هيلاري كلينتون في بنوم بنه عاصمة كمبوديا الى “اننا متمسكون باعلان جنيف، الذي يدعو الى تشكيل جهاز اداري انتقالي على اساس الاتفاق بين السلطات والمعارضة، ولكن بغية التوصل الى هذا، يجب طبعا على المعارضة التوحد وفقا لاعلان جنيف”، مشيرا الى ان “الوثيقة التي تم اتخاذها في الدوحة تقول ان الهدف الرئيسي للمعارضة اسقاط النظام وتصفية جميع مؤسسات الدولة عمليا، لقد شاهدنا هذا كله في العراق ونذكر كيف دفع الشعب العراقي الثمن غاليا لما حدث”.
كما سال لافروف كلينتون عن كيفية رؤية الاميركيون السير الى الامام في هذه الظروف، لكني لم أسمع اجابة نهائية، لقد أكدت فقط ان اتفاقيات جنيف تبقى ضمن نطاق نظر الولايات المتحدة”. واكد “اننا واثقون من ان هذا لا يحصل، لا يجوز اتخاذ القرارات نيابة عن الشعب السوري، بل يجب اجلاس هؤلاء وأولئك الى طاولة المفاوضات، لقد اتفقنا على التباحث في هذا الموضوع لأن الوضع متوتر للغاية”.

النشرة

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد