لا تسليم لجثث الطيارين الروس حتى الآن وترقب للإفراج عن دفعات لاحقاً من عدة سجون

علم المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه لم يتم حتى الآن تسليم أياً من جثث الطيارين الروس الذين قتلوا جراء تحطم مروحيتهم في أول آب / أغسطس الفائت بريف بلدة سراقب، كما أن عملية الإفراج عن 86 معتقلاً وسجيناً في سجن حماة المركزي، تأتي كبادرة حسن نية من جانب الروس والنظام لتسهيل المفاوضات مع جيش الفتح، ولتسهيل عملية سليم جثث الطيارين الروس الذين قتلوا في ريف إدلب الشرقي، كما أن عملية الإفراج هذه لا علاقة لها بالاتفاق السابق الذي جرى قبل أسابيع بين سلطات النظام ومعتقلي سجن حماة المركزي الذين نفذوا استعصاءاً استمر لأيام في السجن، كما أنه من المنتظر أن يتم الإفراج في وقت لاحق عن سجناء من عدة سجون للنظام، من بينها سجن صيدنايا وسجن دمشق المركزي “سجن عدرا”

 

جدير بالذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر قبل ساعات أنه تم الإفراج عن 86 سجيناً على الأقل، من سجن حماة المركزي، من المعتقلين بتهمة “الإرهاب” وعلى خلفية المظاهرات التي خرجت ضد نظام بشار الأسد خلال الأعوام الخمسة الفائتة، في حين من المنتظر أن يتم الإفراج عن دفعة جديدة خلال الساعات المقبلة، على أن يتم لاحقاً الإفراج عن دفعات جديدة من السجناء