“لا تنتخبوا محبوب الصهاينة ومجرم العصر”.. دعوات متواصلة لمقاطعة “مسرحية الانتخابات الرئاسية” في درعا

47

محافظة درعا: مع اقتراب موعد “الانتخابات الرئاسية” في سورية يتزايد الرفض الشعبي لهذه المسرحية ولاسيما في الجنوب السوري، حيث رصد نشطاء في المرسد السوري لحقوق الإنسان، مزيداً من العبارات والملصقات على جدران مدن وبلدات وقرى محافظة درعا، كـ العجمي وتل شهاب والمزيرعة ونمر والمزيريب وعتمان ومناطق أخرى في أرياف درعا الشمالية والغربية والشرقية، تندد بالانتخابات وتطالب بمقاطعتها، وجاء في بعض العبارات “لا تنتخبوا مجرم العصر ولا تنتخبوا محبوب الصهاينة”، وبأخرى “لا تنتخبوا الطاغية قاتل السوريين”.

وكان المرصد السوري رصد في 13 الشهر الجاري، ملصقات ومناشير ورقية وضعها مجهولون على الجدران في بلدة المزيريب في ريف درعا الغربي، تدعوا الأهالي لمقاطعة الانتخابات الرئاسية القادمة في سوريا، من خلال المناشير والملصقات التي وضعوها في الطرقات وعلى الجدران، والتي كُتب عليها “لاتنتخبوا ساجن النساء والأطفال – لاتنتخبوا من هجر نصف سكان سوريا – لاتنتخبوا عميل إيران المدلل – لاتنتخبوا صاحب البراميل المتفجرة – أهالي المعتقلين انتخاب الطاغية يعني الموت لأبنائكم”.

وفي 18 أبريل/نيسان، رصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، عبارات مناوئة جديدة لكل من النظام السوري وحزب الله اللبناني، على جدران السويداء، حيث جاء في بعضها، “نصيحة لعصابات السويداء، أنتم كبش فداء لأجهزة الأمن وقريبا تنباعوا بالمزاد” و”حنا حفادك يا سلطان أهل الجبل ما بتنهان” و”يسقط بشار الأسد” و”حزب الله إرهابي”.