لا صحة لجميع المعلومات التي تتحدث عن انسحاب روسي من منطقة تل رفعت والمرصد السوري يرصد القاعدة العسكرية الروسية بالصور

محافظة حلب: أكدت مصادر المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأنه لا صحة لجميع الأنباء التي تحدثت عنها وسائل إعلام ومواقع الكترونية عدة غالبيتها من الموالين للحكومة التركية، حول انسحاب القوات الروسية من منطقة تل رفعت بريف حلب الشمالي والتي تتواجد فيها القوات الكردية وقوات النظام، حيث تندرج هذه المعلومات في إطار البربوغندا الإعلامية من قبل الموالين لأنقرة لاسيما في ظل الحديث الإعلامي عن عملية عسكرية تركية ستشهدها المنطقة، وأضافت مصادر المرصد السوري بأن القوات الروسية وعلى العكس من الأنباء التي تشاع عن انسحابها، عززت مواقعها مؤخراً في مناطق متفرقة سواء في ريف حلب الشمالي، أو في منطقة شمال وشمال شرق سورية.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا، في 17 حزيران، بأن القوات التركية قصفت مناطق في مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي والتي تضم قاعدة عسكرية روسية، حيث سقطت قذائف في محيط القاعدة، كما طال القصف مناطق انتشار القوات الكردية في محيط مارع ومرعناز شمالي حلب، دون معلومات عن خسائر بشرية، كذلك شهد محور شيخ عيسى، استهدافات متبادلة بالرشاشات المتوسطة والثقيلة، بين القوات الكردية من طرف، والفصائل الموالية لتركيا من طرف آخر.