لا صحة للمعلومات التي تروج لها “وكالة سانا” حول مقتل “المسؤول الإعلامي لقسد” في دير الزور

محافظة دير الزور: رصد نشطاء المرصد لحقوق الإنسان، إصابة أحد عناصر قوات سوريا الديمقراطية، بجراح، جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين يرجح أنهم من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” قرب بلدة الجزرة بريف دير الزور الغربي.
وفي سياق متصل، يؤكد المرصد السوري بأنه لا صحة للمعلومات التي تداولتها وكالة سانا الإخبارية الرسمية التي تتبع للنظام السوري، حول مقتل “مسؤول الإعلام في قسد” فرهاد الشامي برصاص مجهولين قرب حقل العمر النفطي شرقي دير الزور، كما أن الشامي يعد مدير المركز الإعلامي في قسد وليس الناطق الإعلامي باسمها.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد