لتحصيل فدى مالية.. عناصر الشرطة العسكرية وفصيل لواء الوقاص يعتقلون 3 مواطنين في ريف عفرين 

محافظة حلب:أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن عناصر دورية تابعة لفصيل لواء الوقاص الموالي لتركيا، اعتقلوا مواطنا من أهالي قرية مروانية التحتاني في ناحية جنديرس بريف عفرين، في 24 حزيران الجاري، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة وتحصيل فدية مالية منه.
على صعيد متصل، اعتقل عناصر دورية تابعة للشرطة العسكرية مواطنين اثنين من أهالي قرية “زيتوناكه” التابعة لناحية شران بريف عفرين خلال الأسبوع الجاري، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة، ليتم الإفراج عنهم لاحقاً بعد أن دفع ذويهم فدية مالية مقدارها 500 دولار أمريكي عن كل واحد منهم.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان،قد أفادوا يوم أمس الأحد، بأن دورية تابعة للأمن السياسي اعتقلت بتاريخ 23 حزيران الجاري،مواطن من أهالي قرية قرزيحل التابعة لناحية شيراوا بريف عفرين، بتهمة التعامل مع القوات الكردية سابقاً لتحصيل فدية مالية منه.
على صعيد متصل أقدمت مجموعة من عناصر فصيل أحرار الشرقية بتاريخ 17 حزيران الجاري، على الاعتداء بالضرب المبرح على مواطن ونجله من أهالي قرية سنديانكه التابعة لناحية جنديرس بريف عفرين، والاستيلاء على منزله بقوة السلاح، إثر نشوب خلافات بين المواطن وعنصر من أحرار الشرقية.
وفي خضم الحديث عن الانتهاكات بحق أهالي عفرين، فرض فصيل السلطان مراد إتاوات مالية وقدرها 50 دولار أمريكي على أصحاب الحصادات في قرى قسطل كشك و قرتقلاق بناحية شران، بالإضافة إلى فرض إتاوة عينية (كيس قمح) كل فلاح.
كما فرض فصيل الجبهة الشامية إتاوة مالية وقدرها 400 دولار أمريكي على سائق سيارة عمومية من أهالي مدينة عفرين بحجة قيام السائق بنقل موظفي الإدارة الذاتية إلى مناطق الشهباء أبان سيطرة الإدارة الذاتية على مدينة عفرين.