لتحصيل فدى مالية.. فرقة الحمزة تعتقل 6 مواطنين بشكل تعسفي في عفرين

محافظة حلب: تستمر حالات الفوضى والفلتان الأمني والاعتقالات التعسفية بشكل يومي ضمن المناطق التي تسيطر عليها تركيا والفصائل الموالية لها ضمن مناطق ” غصن الزيتون”.
وفي سياق ذلك، أقدم عناصر من فصيل” فرقة الحمزة” المسيطرين على قرية “داركريه” التابعة لناحية معبطلي بريف عفرين، على احتجاز  7 مواطنين بشكل تعسفي، غالبيتهم من كبار السن، خلال الأيام القليلة الماضية، بغية الحصول على  فدى مالية من ذويهم والتي تقدر بـ 1500 ليرة تركية، في حين تم إطلاق سراح واحدا منهم بعد دفع ذويه المبلغ المطلوب، فيما لايزال مصير المختطفين البقية مجهولا
يأتي ذلك في ظل سياسة التضييق من قبل “الجيش الوطني” على أهالي المنطقة الأصليين، بغية تهجير من تبقى منهم .
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أفادوا بتاريخ 15 أيلول الجاري، بأن دورية مشتركة من الشرطة المدنية والاستخبارات التركية، نفذوا حملة دهم واعتقالات واسعة بحق أهالي ناحيتي جنديرس ومعبطلي بريف عفرين شمال غربي حلب، في 13 أيلول الجاري، طالت أكثر من 12 مواطنا من بينهم امرأة، بتهمة التعامل مع الإدارة الذاتية السابقة.
وأقدم فصيل “فيلق الشام “على اعتقال ثلاثة مواطنين في قريتي برج حيدر وفافرتين بناحية شيراوا بريف عفرين، بينهم مواطن من مهجري قرية قبتان الجبل بتاريخ 12 أيلول الجاري، دون معرفة التهمة الموجهة إليهم.
وفي قرية المزرعة التابعة لناحية شران بريف عفرين، أقدم عناصر من فصيل الجبهة الشامية على اعتقال مواطن من أهالي القرية بتهمة التعامل مع القوات الكردية، وتهريب مواد متفجرة إلى داخل مدينة عفرين.