المرصد السوري لحقوق الانسان

لتقديم واجب العزاء.. وفد من “الائتلاف والحكومة المؤقتة” يزور مقر جيش الإسلام في مدينة عفرين

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: زار وفد من “الائتلاف السوري” و”الحكومة السورية المؤقتة” مقر جيش الإسلام في مدينة عفرين لتقديم واجب العزاء بضحايا الاعتداء الذي تعرض له أحد مقراته قبل أيام.
وضم الوفد كل من نصر الحريري رئيس “الائتلاف الوطني” واللواء سليم إدريس “وزير الدفاع” وشخصيات أخرى في “الحكومة المؤقتة”.
وأكد الوفد على ضرورة ضبط السلاح والعمل منع التجاوزات الفصائلية، ومحاسبة العناصر المعتدين، وبالمقابل أكد نائب قائد جيش الإسلام على ضرورة ضبط كافة التجاوزات والمحاسبة الفعالة والاحتكام بكل القضايا للمؤسسات الرسمية. 
وأشار المرصد السوري في 13 شباط، أن اشتباكات عنيفة اندلعت بين الفصائل الموالية لتركيا في مدينة عفرين، جراء هجوم مجموعات “الجبهة الشامية” على مقرات “جيش الإسلام” عند دوار كاوا وسط مدينة عفرين شمالي غرب حلب، وأسفرت تلك الاشتباكات عن مقتل عنصرين من جيش الإسلام.
وألقى قائد جيش الإسلام كلمة أثناء التشييع، توعد الشامية بالثأر لعناصره ووصفهم بالحثالة، من جانبه خرج قائد الجبهة الشامية في تسجيل مصور أمام عناصره قائلاً أن العدو الرئيسي لنا النظام وكل ثائر بوجهه هو أخ لنا.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول