لجنة أممية: الأسد مجرم حرب.. والنظام يقصف إدلب

أعلنت عضو لجنة التحقيق الثلاثية بشأن سورية التابعة للأمم المتحدة كارلا ديل بونتي، أمس (الأحد) أن اللجنة جمعت أدلة كافية لإدانة بشار الأسد بارتكاب جرائم حرب.

وردا على سؤال في مقابلة مع صحيفة «زونتاج تسايتونج» السويسرية، عما إذا كانت هناك أدلة كافية لإدانة الأسد في جرائم حرب، قالت: «نعم، أنا على ثقة من ذلك، لذلك فإن الأمر محبط للغاية. الأعمال التحضيرية أنجزت. ورغم ذلك ليس هناك ادعاء أو محكمة».

وكانت ديل بونتيالتي أقامت دعاوى قضائية في جرائم حرب في رواندا ويوغوسلافيا السابقة، قد ذكرت الأسبوع الماضي أنها ستترك منصبها لشعورها بخيبة الأمل من استمرار تقاعس مجلس الأمن عن متابعة عمل اللجنة عن طريق تشكيل محكمة خاصة لسورية يمكن أن تجري محاكمات تتعلق باتهامات عن ارتكاب جرائم حرب.

على صعيد آخر، قصف النظام السوري مناطق في محيط مدينة خان شيخون وقريتي ترعي وسكيك بريف إدلب الجنوبي، ما أدى لأضرار مادية، كما سقطت قذيفة على منطقة في قرية تل عاس بريف إدلب الجنوبي، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس.

المصدر: العرب اليوم