لحماية طريق عفرين – اعزاز.. القوات التركية تبني جدار اسمنتي على خطوط التماس مع القوات الكردية قرب مدينة اعزاز شمالي حلب

محافظة حلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بدء القوات التركية منذ أمس بجلب كتل اسمنتية ضخمة إلى مدينة اعزاز بريف حلب الشمالي، تحضيراً لبناء جدار اسمنتي يمتد من المشفى الوطني على أطراف المدينة، وصولاً إلى حاجز “الشط” على طريق حلب – عفرين بطول حوالي 2 كم وارتفاع 4 أمتار .

و وفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فقد باشرت القوات التركية فور وصول الكتل الاسمنتية ببناء الجدار على طريق اعزاز – عفرين عبر رافعات ضخمة ويجري العمل ليلًا خوفًا من استهدافها من قبل القوات الكردية والتي لا تبعد سوى 500 متر عن طريق اعزاز – عفرين والمتمركزة في قرى مرعناز وعين دقنة والمالكية بريف حلب الشمالي.

الجدير بذكره بأن المنطقة شهدت الكثير من العمليات لقوات تحرير عفرين والقوات الكردية من خلال استهداف نقاط تمركز القوات التركية بالقرب من المشفى الوطني على أطراف اعزاز بالإضافة الى عمليات قصف مدفعي وقنص متبادل بشكل شبه يومي والذي يؤدي إلى قطع الطريق لساعات نتيجة قربه من مناطق الاشتباك، كما يعتبر الطريق “الشريان الرئيسي” في ريف حلب الشمالي ونقطة عبور المدنيين و الشاحنات من منطقة “غصن الزيتون” إلى منطقة “درع الفرات” بريف حلب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد