لرفضه دفع “الزكاة”.. “التنظيم” يضرم النيران بسيارة مستثمر نفط في ريف دير الزور

221

محافظة دير الزور: أقدم مسلحان من خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية، كانا يستقلان دراجة نارية، على إضرام النار بسيارة مواطن يعمل باستثمار النفط، في بلدة الجرذي بريف دير الزور الشرقي، ضمن مناطق سيطرة “قسد”، بعد أن رفض دفع “الزكاة” لـ”التنظيم”، في حين لاذا بالفرار إلى جهة مجهولة.

ويتعرض المدنيون في المناطق الخاضعة لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية للتهديدات تحت مسمى جمع “الزكاة” لصالح “التنظيم”.

وأحصى المرصد السوري 108عملية قامت بها خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2024، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر 57 قتيلا، هم: 37 من قوات سوريا الديمقراطية ومن قوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق “الإدارة الذاتية”، و6 من التنظيم، و4 حراس يعملون مع “الإدارة الذاتية” و10 مدنيين بينهم طفل ومشعوذة.

وتوزعت العمليات على النحو الآتي:

– 89 عملية في دير الزور أسفرت عن مقتل 25 من العسكريين و9 مدنيين بينهم طفل ومشعوذة و4 من التنظيم.

– 11 عملية في الحسكة أسفرت عن مقتل 6 من العسكريين، و2 من التنظيم، و1 مدني.

– 8 عمليات في الرقة، أسفرت عن مقتل 6 من العسكريين و 4 حراس منشآت مدنية تابعة لـ”الإدارة الذاتية”.