لرفع الجاهزية الـ ـقتـ ـالـ ـية.. جيش سوريا الحرة وبمشاركة “التحالف الدولي” يجري تدريبات مشتركة ضمن منطقة الـ 55 كيلومتر

أجرى فصيل جيش سوريا الحرة بالتعاون مع “التحالف الدولي” اليوم، تدريبات عسكرية مشتركة بالذخيرة الحية، في قاعدة التنف الواقعة عند المثلث الحدودي بين العراق وسورية والأردن، حيث تضمنت التدريبات تنفيذ تكتيكات عسكرية والتدرب على استخدام الأسلحة، بهدف اكتساب الخبرة والمهارة، ورفع الجاهزية القتالية، وذلك تحسباً من أي هجوم متحمل ضمن منطقة الـ 55 كيلومتر.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد في 8 كانون الأول الجاري، تدريبات أجراها فصيل قوات سورية الحرة، بالاشتراك مع قوات “التحالف الدولي” بالأسلحة الخفيفة، للتأكد من مهارة العناصر على استخدام الأسلحة ورفع الجاهزية القتالية، وذلك في منطقة الـ55 كيلومتر الواقعة عند الحدود السورية-الأردنية -العراقية.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 25 تشرين الثاني الفائت، إلى أن قوات سورية الحرة بالتعاون مع قوات “التحالف الدولي” أجرت تدريبات عسكرية نوعية لرفع الجاهزية القتالية في منطقة الـ 55 كيلومتر بالذخيرة الحية.