لعدم قدرته على تأمين منزل يسكن به عائلته.. انتحار نازح من أبناء مدينة حماة في عفرين

محافظة حلب:أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، بأن نازح من أبناء محافظة حماة أقدم على الانتحار بعد طرده من منزل كان يقطنه في محافظة إدلب، لعدم قدرته على سداد إيجار المنزل، وبعد أن ضاقت به الأمور لعدم تمكنه من إيجاد عمل أو منزل توجه إلى مدينة عفرين على أمل تأمين منزل وعمل يعيل به أسرته، إلا أنه لم يتمكن من تأمين عمل أو العثور على منزل يأوي عائلته، ليقدم على الانتحار

الجدير ذكره أن النازحين والمهجرين من شتى المناطق السورية بفعل العمليات العسكرية والمتواجدين في مناطق شمال وشمال غرب سوريا، يعانون الويلات في تأمين منازل يسكنونها في ظل ارتفاع الإيجارات وعدم قدرتهم على الدفع في ظل انعدام فرص العمل وعدم وجود رواتب تتناسب مع المعيشية.