لفك الحصار عن حي الشيخ مقصود” والمهجرين في ريف حلب الشمالي..قوى الأمن الداخلي”الأساييش” تمهل “الفرقة الرابعة” 48 ساعة

محافظة حلب: منحت قوى الأمن الداخلي “الأشاييش” مهلة 48 ساعة لقوات النظام من أجل فك حصارها الذي تفرضه على الأحياء التي تنتشر ضمنها القوات الكردية في مدينة حلب “الشيخ مقصود”، والأشرفية”، والمهجرين في ريف حلب الشمالي، وإلا ستبدأ بفرض حصار على المربعات الأمنية الخاضعة لسيطرة قوات النظام في مدينتي الحسكة والقامشلي.
ويعيش سكان حيي “الشيخ مقصود” و”الأشرفية” بحلب أوضاعاً معيشية صعبة وتعدد في الأزمات والتي كان آخرها الانقطاع التام للتيار الكهربائي بسبب توقف المولدات الخاصة بتوليد الكهرباء.
وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس إلى أن قوات النظام متمثلة “بالفرقة الرابعة” فرض حصار خانق على أهالي عفرين المهجرين قسراً إلى ريف حلب الشمالي وأحياء الشيخ مقصود والاشرفية بحلب، للشهر الثاني على التوالي، ما أدى إلى فقدان مادة المازوت بشكل كامل، مما أثر سلبياً على الأهالي و انقطاع الكهرباء عن حوالي 300 ألف مهجر من أبناء عفرين.