للتنديد بالهجمات التركية والمطالبة بوقف تدمير البنية التحتية.. مظاهرة شعبية حاشدة في درباسية شمالي الحسكة

محافظة الحسكة: خرج عدد كبير من المدنيين في مدينة درباسية الحدودية بريف الحسكة الشمالي بمظاهرة حاشدة للتنديد بالهجمات التركية ولمطالبة المجتمع الدولي والجانب الروسي بحماية سكان المنطقة من الغارات الجوية التركية، وإيقاف تدمير البنية التحتية ومنشآت النفط والغاز في شمال شرق سوريا، كما وأكد المتظاهرون على وقوفهم لجانب قوات سوريا الديمقراطية في وجه التهديدات التركية بشن عملية عسكرية على المنطقة.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 20 تشرين الثاني الجاري، خروج العديد من المظاهرات الشعبية الغاضبة في عدة مناطق شمال شرق سوريا، تنديداً بالقصف الجوي التركي الذي طال ليلة أمس عدة مناطق في ريف الحسكة وريف حلب الشمالي وريف الرقة، حيث ندد المتظاهرون بالصمت الدولي إزاء ما يحدث من اعتداء تركي على الأراضي السورية وقصفها مناطق آهلة بالسكان ما يهدد سلامتهم وينذر بحملات تهجير ونزوح جديدة.
ويستمر التصعيد التركي براً وجواً على مناطق شمال وشرق سوريا منذ مساء 19 تشرين الثاني الجاري، حيث شنت الطائرات الحربية 50 غارة استهدفت خلالها آليات ونقاط ومناطق ومواقع متفرقة في كل من حلب والحسكة والرقة، متسببة بمقتل 45 شخص وإصابة 34 شخص آخر بجراح متفاوتة.