للشهر الثالث على التوالي.. “الشرطة العسكرية” تواصل اعتقال ضابط منشق عن جيش النظام ومسؤول سابق بـ “الاستخبارات العسكرية” بعد كشفه فساد فصيل “الجبهة الشامية”

تواصل “الشرطة العسكرية” المدعومة من قِبل تركيا، اعتقال ضابط مدفعية سابق و منشق عن جيش النظام وهو الضابط “أحمد عبود الملقب أبو حسن أناب” للشهر الثالث على التوالي في سجن معراتة سيء الصيت والسمعة في عفرين
وفي التفاصيل التي حصل عليها المرصد السوري، فإن الضابط المغيب في سجون “الشرطة العسكرية” كان يشغل منصب قائد “الاستخبارات العسكرية” بعفرين وكان قبل ذلك ضابط أمن “الفيلق الثالث” المعروفة بأمنية كاوا، إلا أن قيادة “الجبهة الشامية” ومسؤول الاستخبارات بعفرين العقيد أحمد تآمروا عليه بسبب كشف أكثر من خلية جاءت من خطوط التهريب المفتوحة من قطاعات “الجبهة الشامية” ورفضه فتح خطوط التهريب وإدخال المخدرات لمناطق سيطرة “الجيش الوطني” ، حيث تم تلفيق عدة تهم مختلفة بحقه وسجنه مع خلايا تابعة لقسد والنظام في سجن معراتة، كما أنه رفض مرارًا وتكرارا الانصياع للأوامر والصفقات وعمليات ابتزاز المدنيين للحصول على أموال منهم فضلًا عن كونه يسكن في منزل “إيجار”

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد