للمرة الأولى العقوبة تسقط دون مراجعة المراكز الأمنية .. رأس النظام السوري يصدر عفو عام عن جرائم الإرهاب 

أصدر رأس النظام السوري بشار الأسد، المرسوم التشريعي رقم /7/ لعام 2022 الذي يقضي “بمنح عفو عام عن الجرائم الإرهابية المرتكبة من السوريين قبل تاريخ 30\4\2022 عدا التي أفضت إلى موت إنسان، والمنصوص عليها في قانون مكافحة الإرهاب رقم /19/ لعام 2012 وقانون العقوبات الصادر بالمرسوم التشريعي رقم /148/ لعام 1949 وتعديلاته.
لا يؤثر هذا العفو على دعوى الحق الشخصي، وللمضرور في جميع الأحوال أن يقيم دعواه أمام المحكمة المدنية المختصة”.
وجاء العفو الرئاسي للمرة الأولى التي لم يشترط أن يسلم المطلوب نفسه للعدالة، كما جاء في المراسيم السابقة، وبذلك تسقط العقوبة بشكل كامل عن أصحابها دون مراجعتهم لأي مكان.
وينظر السوريين الإفراج عن السجناء والمعتقلين، الذي سيشملهم العفو الجديد، كون النظام السوري يعتبر غالبية المعتقلين إرهابيون، بموجب القانون 19 لعام 2012.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد