للمرة الثانية خلال اليوم.. مسيرة تركية تقصف مواقع جديدة شمال شرقي الحسكة

محافظة الحسكة: استهدفت مسيرة تركية موقعين جديدين ضمن مناطق نفوذ قوات سوريا الديمقراطية، وفي التفاصيل، فقد استهدفت مسيرة تركية موقعين شمال شرقي الحسكة، الأول يقع جنوب حقل عودة النفطي، والثاني يتبع له بالقرب من قرية ليلان جنوب غرب القحطانية، حيث تصاعدت أعمدة الدخان من الموقعين، مما أدى لحدوث أضرار مادية جسيمة في المكان المستهدف دون ورود معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا قبل قليل، قصفا لطائرة مسيرة تركية، استهدف قاعدة عسكرية مشتركة لـ”التحالف الدولي” ووحدات مكافحة الإرهاب في منطقة استراحة الوزير، شمال مدينة الحسكة، وبحسب المعلومات الأولية، فقد أسفر الهجوم عن مقتل إثنين من مقاتلي وحدات مكافحة الإرهاب وإصابة 3 آخرين بجروح بليغة.
الجدير ذكره، أن هذه القاعدة تنطلق منها دوريات للقيام بعمليات ضد تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وكان نشطاء المرصد السوري قد أفادوا أمس، باستهدفت طائرة مسيرة تركية سيارة عسكرية، أثناء مرورها في منطقة تبتعد عشرات الأمتار عن قاعدة روسية في تل تمر شمالي غربي الحسكة، واقتصرت الأضرار على الماديات.
يشار إلى أن الاستهداف الجديد للطائرات المسيرة هو الثاني خلال ساعات، حيث استهدفت طائرة مسيرة تركية بـ4 ضربات جوية مطارين للطائرات الشراعية في ريف عامودا بمحافظة الحسكة، قبل ساعات.