المرصد السوري لحقوق الانسان

للمرة الخامسة عشر خلال الشهر الجاري.. مقاتلات روسية تقصف منطقة “بوتين-أردوغان” مستهدفة منطقة عند الحدود مع لواء اسكندرون غربي إدلب

محافظة إدلب: رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، تناوب 4 مقاتلات روسية على قصف محيط قرية الحمامة وزرزور قرب مدينة دركوش عند الحدود السورية مع لواء اسكندرون في ريف إدلب الغربي، وسط أنباء عن استهداف إحدى الغارات محيط مخيم للأرامل الواقع على أطراف بلدة زرزور، بالتزامن مع استمرار تحليق المقاتلات الروسية في أجواء منطقة “خفض التصعيد”.

يأتي ذلك في ظل استمرار التصعيد الروسي على منطقة “بوتين-أردوغان”، حيث استهدفت المنطقة 15 مرة على الأقل خلال الشهر الجاري، عبر عشرات الغارات متسببة بخسائر بشرية ومادية.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان، قد رصد يوم أمس، تجدد القصف الجوي الروسي على الريف الحلبي لليوم الثالث على التوالي، حيث شنت الطائرات الحربية الروسية صباح يوم الثلاثاء، غارات على أطراف منطقة دارة عزة بريف حلب الغربي، ضمن منطقة “خفض التصعيد”.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول