للوصول إلى حلول ترضي أهالي المنطقة.. إجتماع مستمر منذ أمس بين وجهاء وشيوخ عشائر ريف دير الزور مع قيادات قوات سوريا الديمقراطية

1٬794

محافظة دير الزور: يجري اجتماع منذ أمس بين وجهاء وشيوخ عشائر من ريف دير الزور مع قيادات قوات سوريا الديمقراطية من أجل التوصل لاتفاقيات وحلول ترضي أهالي منطقة شرق الفرات بعد الأحداث الدامية التي شهدتها المنطقة مؤخراً والاشتباكات العنيفة التي دارت بين قوات سوريا الديمقراطية ومسلحين محليين، والتي انتهت بسيطرة قوات سوريا الديمقراطية على عدة مدن وبلدات وعودة الحياة الطبيعية بشكل تدريجي عقب مقتل 91 بينهم 25 من قوات سوريا الديمقراطية و9 مدنيين و57 من المسلحين المحليين.

وأنهت قوات سوريا الديمقراطية أمس عمليات التمشيط والتفتيش في كل من بلدات وقرى البوبدران والشعفة والبقعان والبوخاطر والباغوز ومدينة هجين في ريف دير الزور الشرقي ومناطق أخرى شرقي دير الزور.

وأفرجت منذ توقف الاشتباكات عن ما لا يقل عن 30 شخص ممن لم يثبت تورطهم في المشاركة بالقتال، بينهم والد “أبو خولة” القائد السابق لمجلس دير الزور العسكري بينما ابقت عليه مع عدد من القياديين من الصف الأول، في حين يجري التحقيق مع آخرين، وسط معلومات عن إمكانية الإفراج عنهم تباعاً بعد تدخل بعض شيوخ ووجهاء العشائر.