لليوم الثاني على التوالي.. أصوات انفجارات بمدينة القامشلي ناجمة عن تدريبات عسكرية تجريها قوات النظام

محافظة الحسكة: سٌمعت أصوات انفجارات في مدينة القامشلي لليوم الثاني على التوالي، ناجمة عن تدريبات عسكرية بالذخيرة الحية تجريها قوات النظام داخل “فوج طرطب” المحاذي لحي زنود جنوب مدينة القامشلي.

وفي مايو/أيار المنصرم من العام الحالي، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى سماع دوي انفجارات عنيفة، قادمة من القسم الجنوبي من المدينة، وتحديدا فوج طرطب العسكري التابع لقوات النظام، حيث تقوم القوات الروسية بتدريبات ومناورات عسكرية منذ ساعات الصباح الأولى، بمشاركة المروحيات الروسية أيضاً، الأمر الذي أثار ذعر الأهالي في البداية، يذكر أن هذه هي المرة الأولى التي تجري فيها القوات الروسية تدريبات ومناورات في القامشلي، مستخدمة الذخيرة الحية، في حين حلقت مروحيات روسية في أجواء قرى جمعايا وخالدكلو وقره حسن بريف القامشلي عند الحدود التركية.