لليوم الثاني على التوالي.. استمرار الاحتجاجات الطلابية في مدينة تل رفعت بريف حلب الشمالي

محافظة حلب: خرج اليوم المئات من طلبة المراحل الثلاثة الابتدائية والاعدادية والثانوية، من أبناء الشهباء وعفرين وأوليائهم في مدينة تل رفعت بريف حلب لليوم الثاني على التوالي، منددين بالحصار الخانق المفروض عليهم من قبل قوات النظام، حيث جابت المظاهرة الشوارع العامة للمدينة وسط ترديد الطلبة شعارات من قبيل “نريد أن نتعلم” و”روج آفا قلبنا وأملنا”.
كما حملوا لافتات كتب عليها بثلاث لغات، “الكردية والعربية والإنكليزية “من حقي أن أتعلم لا تحرمني من حقي” و “أردوغان حرمنا من التعليم ” و”الأطفال شموع المستقبل لا تكونوا سبباً في إطفاء هذه الشموع” و “بحصاركم لن تكسروا إرادتنا”و “لا للصمت الدولي”، في إشارة لما يحدث إزاء تهميش العملية التعليمية.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، خروج عشرات الطلاب في قرية معراته ضمن منطقة الشهباء بريف حلب الشمالي، بوقفة احتجاجية، مطالبين بفك الحصار الذي فرضه “الفرقة الرابعة” التابعة للنظام على المنطقة، لاستئناف الدوام المدرسي في المنطقة.
وجاء ذلك بعد تعليق الدوام المدرسي للمراحل الابتدائية والإعدادية والثانوية في مناطق الشهباء بريف حلب الشمالي، لأكثر من أسبوعين على التوالي، على خلفية الحصار الجائر الذي فرض على المنطقة منذ أكثر من شهرين.
وحمل الطلاب لافتات كتبت عليها:” من حقي أنا أتعلم لا تحرمني من حقي”.. بعلمنا وقلمنا نبني المستقبل”..” أين حقوقنا”.