لليوم الثاني على التوالي.. قصف مكثف تنفذه قوات النظام على مواقع في ريفي إدلب الشمالي وحلب الغربي

أفاد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، ضمن منطقة “خفض التصعيد”، بجولة جديدة من التصعيد البري من قبل قوات النظام والمسلحين الموالين لها على مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام والفصائل في إدلب وحلب، حيث استهدفت بعد منتصف ليل الجمعة-السبت بالقذائف الصاروخية والمدفعية والرشاشات الثقيلة، مناطق في معارة النعسان بريف إدلب الشمالي، ومحور كفرنوران بريف حلب الغربي، ومناطق أخرى في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، ولا أنباء عن إصابات حتى اللحظة.
وكان المرصد السوري أشار صباح الأمس حملة مكثفة من القصف والاستهدافات البرية نفذتها قوات النظام بعد منتصف ليل الخميس-الجمعة، على مناطق سيطرة الفصائل وهيئة تحرير الشام في إدلب وحلب، حيث استهدفت بعشرات القذائف الصاروخية والمدفعية وبالرشاشات الثقيلة، مناطق في محور كفرنوران بريف حلب الغربي، ومناطق أخرى في معارة النعسان شمالي إدلب وفليفل وبينين ومحيط الفطيرة بجبل الزاوية، جنوبي إدلب، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية إلى الآن.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد