لليوم الثاني على التوالي.. قوافل تقل زوار شيعة تدخل الأراضي السورية قادمة من العراق لزيارة المراقد الدينية

رصد نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، لليوم الثاني، دخول قوافل زوار من الطائفة الشيعية إلى الأراضي السورية، قادمة من العراق عبر معبر البوكمال في ريف دير الزور
وبحسب مصادر المرصد السوري، فإن الزوار الشيعة يقومون بداية بزيارة مزار نبع عين علي على أطراف مدينة الميادين ومن ثم الاغتسال بمياه النبع وتعبئة زجاجات مياه منه وأخذ صور تذكارية داخل المزار ومن ثم تسلك القافلة طريق ديرالزور للتوجه إلى دمشق زيارة المراقد الدينية كـ مقام السيدة زينب ومقام السيدة رقية (ع)، حيث يتم حماية تلك القوافل وتسهيل تحركها من قِبل الميليشيات الموالية لإيران في سوريا.

المرصد السوري لحقوق الإنسان، أشار يوم أمس إلى أن المليشيات الإيرانية المتواجدة ضمن مدينه تدمر وسط سوريا، بريف حمص الشرقي، عمدت صباح اليوم السبت، لإعادة الانتشار في مواقع جديدة، حيث تمركزت في “فندق مريديان تدمر وفندق زنوبيا وسلسلة فنادق غسان سعد” وجميعها تقع ضمن المنطقة الأثرية، كما تم نصب حاجز رئيسي في مدخل الفنادق.
الجدير ذكره أن الميليشيات الإيرانية المنتشرة ضمن مناطق سيطرة النظام، تقوم بشكل دوري بتبديل مواقعها خوفًا من الاستهداف.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد