لليوم الثاني على التوالي.. مظاهرات في بلدة “كللي” ضد هيئة تحرير الشام وقائدها أبو محمد الجولاني 

76

خرجت مظاهرة ضمت عشرات النساء والأطفال، اليوم، في بلدة كللي بريف إدلب الشمالي، طالبوا بسقوط هيئة تحرير الشام وزعيمها “الجولاني” والمطالبة بخروج الهيئة من البلدة أمام مبنى مخفر البلدة التابع لحكومة “الإنقاذ”، بسبب تسلط هيئة تحرير الشام واعتقالها كل من يعارضها.
وكانت مظاهرة خرجت، أمس، في بلدة كللي طالبت بإسقاط هيئة تحرير الشام حكومة “الإنقاذ”، على خلفية اعتقال أحد سكان البلدة. وعلم المرصد السوري لحقوق الإنسان، من مصادر موثوقة، أن القوة الأمنية التابعة  “لهيئة تحرير الشام” اعتقلت عضوا في “حزب التحرير الإسلامي” في بلدة كللي شمال إدلب.