لليوم الرابع على التوالي.. قوات سوريا الديمقراطية تواصل حصار عدة بلدات في ريف دير الزور الغربي بحثاً عن مهربين

213

محافظة دير الزور: تواصل قوات سوريا الديمقراطية فرض حصارها على بلدات الجنية والجيعة والحصان في ريف دير الزور الغربي وتنفيذ حملات دهم و اعتقالات واسعة طالت العديد من المدنيين في البلدات بعد عدة مداهمات أخرى نفذتها خلال اليومين الأول والثاني بحثاً عن مطلوبين وأسلحة، مع فرض حظر تجول كامل على جميع المدنيين، وذلك على خلفية هجوم مجموعة تعمل في تهريب المخدرات والمحروقات والمواد الغذائية باتجاه مناطق سيطرة قوات النظام والميليشيات الإيرانية على دورية عسكرية لقوات سوريا الديمقراطية خلال حملة مداهمة لاعتقالهم في بلدة الجنية.

ووفقاً للمصادر، فقد عقد اجتماع مساء أمس بين وجهاء عدة عشائر في المنطقة مع ممثلين عن قوات سوريا الديمقراطية لبحث فك الحصار عن البلدات المذكورة وتسليم المطلوبين.

واقتحمت أمس وحدات أمنية تابعة لقوات سوريا الديمقراطية، بلدات الجنية والحصان والجيعة بريف دير الزور الغربي، بحثا عن مسلحين محليين وتجار مخدرات بعد أن أنذرتهم بتسليم أنفسهم مساء أمس، في ظل حصارها لليوم الثالث على التوالي.

وباشرت الوحدات آنفة الذكر عملية الاقتحام والتمشيط، بعد إصرارهم على الرفض، في حين تمكنوا من الفرار باتجاه مناطق سيطرة النظام عبر المعابر النهرية، حيث تم استقبالهم من قبل نواف راغب البشير، أبرز الشخصيات في المنطقة، ورداً على ذلك، قام بعض المسلحين بضرب تجمعات “قسد” بالسلاح الثقيل.