لمراقبة التحركات.. طائرات “التحالف الدولي” تحلق في أجواء الشريط النهري الفاصل بين مناطق “قسد” مع النظام والـ ـمـ ـيـ ـلـ ـيـ ـشـ ـيـ ـات الإيرانية

محافظة دير الزور: حلقت طائرات مروحية تابعة لـ”لتحالف الدولي”، في أجواء خط التماس “مجرى نهر الفرات” الفاصل بين مناطق “قسد” من جهة، وقوات النظام والميليشيات الإيرانية من جهة أخرى، في ريف دير الزور، وسمعت أصوات المروحيات تحلق على علو منخفض في أجواء بلدتي الشعفة وهجين بريف دير الزور، لمنع تحركات قوات النظام والميليشيات المساندة لها وتنقلها عبر نهر الفرات.
وجاء ذلك، بعد استقدام تعزيزات عسكرية للنظام إلى محيط مناطق “قسد”، تزامنا مع تصاعد الاحتجاجات ضد قائد مجلس دير الزور العسكري.
وأشار المرصد السوري اليوم، أن اشتباكات اندلعت بين عناصر من “قسد” من جهة وعناصر الميليشيات الإيرانية وقوات النظام من جهة أخرى، على طرفي نهر الفرات عند بلدتي حوايج ذياب وحوايج بومصعة بريف ديرالزور الغربي.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس، انتشار أبناء العشائر في طرقات وشوارع ريف دير الزور الغربي الخاضع لسيطرة “قسد” استعداداً لصد أي محاولة تقدم لقوات النظام، وأعلن الأهالي عن جاهزيتهم واستعدادهم التام للتصدي لأي تدخّل من النظام وميليشيات إيران.
وجاء ذلك، بعد استقدام تعزيزات عسكرية للنظام إلى محيط مناطق “قسد”.