المرصد السوري لحقوق الانسان

لمقاومتهم ورفضه استيلائهم على أرضه.. الفصائل الموالية لتركيا تقتل بدم بارد مواطن في ريف حلب 

 

محافظة حلب: قُتل مواطن بدم بارد وأصيب آخرين في قرية البرج التابعة إداريًا لمدينة الباب شرقي حلب، أثناء مقاومته لمجموعة عناصر من الفصائل الموالية لتركيا اعتدوا على أرضه.
ووفقًا لنشطاء المرصد السوري، فإن عناصر من مجموعة “الحاج بكري” المنضوين تحت قيادة “الجيش الوطني” الموالي لتركيا، حاولوا الاستيلاء على قطعة أرض تعود للمواطن المغدور بقوة سلاحهم، من أجل بناء منزل، الأمر الذي أدى إلى قتل صاحب الأرض على يد عناصر الفصائل الموالية لتركيا بدم بارد وإصابة اثنين آخرين بجروح خطيرة، تم نقلهم إلى تركيا لتلقي العلاج.
والجدير بالذكر أن أهالي قرية البرج أكراد سوريين، فيما أكدت مصادر أهلية، بأن الفصائل الموالية لتركيا اعتقلت أخ المغدور فيما سبق لرفضه دخول الفصائل أرضه والاستيلاء عليها.
وكان نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصدوا، اشتباكات بالأسلحة الرشاشة، اليوم، في قرية البرج ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب، نتيجة اعتداء على إحدى الأراضي الزراعية في القرية.
وينتشر السلاح الفردي بكثرة ضمن الأراضي السورية، تزامنًا مع تزايد الانفلات الأمني في عموم المناطق لا سيما مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول