لمنع خروج مظاهرات حاشدة ضد “الجولاني”.. انتشار واسع لحواجز “هيئة تحرير الشام” واستنفار أمني مكثف في إدلب

188

محافظة إدلب: تشهد مناطق إدلب وريفها الخاضعة لسيطرة هيئة تحرير الشام منذ ساعات الصباح الأولى انتشار واسع لعناصر ودوريات تابعة لهيئة تحرير الشام ولاسيما عند مداخل مدينة إدلب ومداخل البلدات والمدن ونصب العديد من الحواجز العسكرية استعداداً لمنع خروج مظاهرات حاشدة ضد هيئة تحرير الشام ومتزعمها “الجولاني” المتوقع خروجها اليوم، حيث تحاول “الهيئة” منع وصول المتظاهرين من البلدات المجاورة إلى مدينة إدلب للمشاركة بمظاهرة مركزية حاشدة، وذلك عبر قطع الطرقات.
وفي 17 أيار الجاري، خرج المئات من المتظاهرين في مظاهرات في عدد من المدن والبلدات ضمن مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام مطالبين بإسقاط “الجولاني” متزعم “الهيئة”، رغم القبضة الأمنية المشددة والانتشار الواسع لعناصر جهاز الأمن العام ونشر الحواجز العسكرية لمنع خروج المظاهرات، حيث انطلقت المظاهرات من مدينة إدلب وبلدات معرة مصرين وبنش وحزانو وكفرلوسين ودير حسان وأريحا وعدد من مخيمات النزوح في عدة بلدات من ريف إدلب، إضافة لمدينتي الأتارب ودارة عزة في ريف حلب الغربي