“لن نصالح بشار الـ ـكـ ـيـ ـمـ ـا و ي”.. وقفة احتجاجية للكوادر الطبية في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي

محافظة حلب: خرج العشرات من الكوادر الطبية في المشفى العسكري في مدينة عفرين بوقفة احتجاجية ضد المصالحة مع النظام، وعبّر الأطباء عن رفضهم القاطع إجراء المصالحة مع النظام، رافعين شعار “لن نصالح بشار الكيماوي” والتأكيد على استمرار الثورة السورية حتى اسقاط النظام.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، أمس خروج العشرات من المحامين في وقفة احتجاجية أمام مبنى القصر العدلي في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي، رفضاً للتقارب بين النظامين السوري والتركي والمصالحة مع النظام.
ووفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن أحد عناصر الشرطة العسكرية هدد المحاميين بـ”الجيش الوطني” محاولاً منعهم من إكمال الوقفة الاحتجاجية، إلا أن المحاميين رفضوا التهديدات وواصلوا اعتصامهم، ورفع المحتجون لافتات كتب عليها عبارات “بشار مجرم حرب وإعادة تأهيله جريمة حرب” و”المصالحة الوطنية بعد محاسبة الأسد وليست قبلها”.