مؤلفة من 50 شاحنة ومدرعات ومواد لوجستية.. قوات “التحالف الدولي” تدفع بتعزيزات عسكرية لقاعدتها في الشدادي جنوبي الحسكة

محافظة الحسكة: دفعت قوات “التحالف الدولي” اليوم بتعزيزات عسكرية جديدة تضمنت مدرعات وصهاريج وقود، قادمة عبر معبر الوليد الحدودي مع إقليم “كردستان العراق” باتجاه قاعدتها العسكرية في بلدة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي.
ووفقاً لنشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان، فإن التعزيزات العسكرية تألفت من 50 شاحنة مغلقة، إضافة لشاحنات أخرى تحمل مواد لوجستية وسيارات رباعية الدفع، ومدرعات عسكرية، وعدد من صهاريج الوقود برفقة عدد من المدرعات العسكرية الأمريكية.
ورصد المرصد السوري لحقوق الإنسان، بتاريخ 9 كانون الثاني الجاري، استقدام قوات “التحالف الدولي” رتلا من “الصهاريج” التي تحمل الوقود وعددها نحو 20 “صهريج”، عبر “معبر الوليد” الحدودي والذي يربط شمال شرق سوريا مع إقليم كردستان العراق، إلى قواعد “التحالف الدولي” بريف الحسكة.