المرصد السوري لحقوق الانسان

متأثراً بجراح أصيب بها باستهداف إسرائيلي قبل أسبوع.. مقتل شخص يعمل مع “حزب الله اللبناني” قرب الجولان المحتل

محافظة القنيطرة: وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل شخص يعمل مع “حزب الله اللبناني”، متأثراً بجراح أصيب بها قبل أسبوع جراء استهداف مروحية إسرائيلية لعين التينة الواقعة غربي بلدة حضر بريف القنيطرة بالقرب من الجولان السوري المحتل، حيث كان نشطاء المرصد السوري أفادوا في العاشر من أيار الجاري، بأن مروحية إسرائيلية استهدفت موقعًا يتواجد به شخص يعمل لصالح “حزب الله” اللبناني قرب موقع عين التينة غربي بلدة حضر ضمن الجولان السوري، مما أدى إلى إصابته بجروح خطيرة، جرى إسعافه إلى إحدى مشافي القنيطرة، ووفقًا للمصادر، فإن الشخص المستهدف من أبناء بلدة مجدل شمس المحتلة، ويقيم في بلدة حضر، وهو أبن كان أسير في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ولديه شقيقين قتلوا في معارك سابقة ضد فصائل المعارضة في ريف القنيطرة الشمالي.

وفي 6 مايو/أيار، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى أن مروحية إسرائيلية قصفت بعد منتصف ليل الأربعاء – الخميس، نقطة عسكرية لقوات النظام، يتواجد بها عناصر يتبعون لسرايا الاستطلاع والرصد في “حزب الله” اللبناني، في محيط بلدة جباتا الخشب، شمالي القنيطرة، قرب الجولان المحتل، حيث جرى استهداف النقطة بصاروخين من قِبل مروحية إسرائيلية من فوق الجولان المحتل، وأسفر الاستهداف عن جرح ثلاثة عناصر ممن كانوا متواجدين في النقطة العسكرية، كما جرى استهداف استهداف نقطة عسكرية أُخرى في محيط تل الشعار أيضا، وفقًا لنشطاء المرصد السوري، ولم تعرف هوية المصابين إذا ما كانوا من جيش النظام، أم من سرايا الرصد والاستطلاع في “حزب الله”.

لتبقى على اطلاع باخر الاخبار يرجى تفعيل الاشعارات

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول