متأثرا بجراحه.. مق-تل عنصر من قسد إثر استهدافه من قبل خلايا التنظيم شرقي دير الزور

محافظة دير الزور: قتل عنصر من قوات سوريا الديمقراطية متأثرا بجراحه التي أصيب بها أمس، باستهداف مسلحون مجهولون يستقلون دراجة نارية يرجح تبعيتهم لخلايا “تنظيم الدولة”، أمام مشفى جديدة بكارة ضمن مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي.
وبذلك، يكون المرصد السوري قد أحصى 177 عملية قامت بها مجموعات مسلحة وخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” ضمن مناطق نفوذ “الإدارة الذاتية” منذ مطلع العام 2022، تمت عبر هجمات مسلحة واستهدافات وتفجيرات، ووفقاً لتوثيقات المرصد السوري، فقد بلغت حصيلة القتلى جراء العمليات آنفة الذكر 131 قتيلا، هم 49 مدني بينهم سيدتان وطفل، و81 من قوات سوريا الديمقراطية وقوى الأمن الداخلي وتشكيلات عسكرية أخرى عاملة في مناطق الإدارة الذاتية، وقيادي في التنظيم.
الجدير ذكره أن العمليات آنفة الذكر، لا تشمل عملية “سجن غويران” والخسائر الفادحة التي شهدتها.