متأثرة بإصابتها جراء استهدافها من قبل مسلحين مجهولين..مقـ ـتل امرأة في مدينة طفس غربي درعا

محافظة درعا: قتلت امرأة متأثرة بجراحها التي أصيبت بها نتيجة استهدافها من قبل مسلحين مجهولين برفقة زوجها في مدينة طفس بريف درعا الغربي، بتاريخ 23 أيلول الفائت، حيث أدى الاستهداف حينها لمقتل زوجها وإصابتها بجراح بليغة.

وبذلك، فقد بلغت حصيلة الاستهدافات في درعا، منذ مطلع شهر يناير/كانون الثاني، وفقاً لتوثيقات المرصد السوري 485 استهدافا جميعها جرت بطرق وأساليب مختلفة، وتسببت بمقتل 452 شخص، هم: 203 من المدنيين بينهم 5 سيدات و 11 طفل، و164 من العسكريين تابعين للنظام والمتعاونين مع الأجهزة الأمنية وعناصر “التسويات”، و 42 من المقاتلين السابقين ممن أجروا “تسويات” ولم ينضموا لأي جهة عسكرية بعدها، و 30 ينتمون ومتهمون بالانتماء لتنظيم “الدولة الإسلامية”، و8 مجهولي الهوية، و5 عناصر من الفيلق الخامس والمسلحين الموالين لروسيا.