متأثرًا بجراحه.. مقتل متعاون مع أجهزة النظام الأمنية قرب الجولان المحتل جنوبي القنيطرة

محافظة القنيطرة: وثّق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل متعاون مع شعبة “الاستخبارات العسكرية” متأثرًا بجراحه، بعد تعرضه لإطلاق نار من قِبل مجهولين برفقة نجله على طريق قرية قرقس قرب الجولان المحتل بريف القنيطرة الجنوبي، أمس الأول، حيث جرى نقل المواطن ونجله إلى مشفى “الشهيد ممدوح أباظة” بمدينة البعث في القنيطرة، قبل أن يفارق الحياة اليوم متأثرًا بجراحه.

وفي 8 يناير/كانون الثاني، أشار المرصد السوري لحقوق الإنسان، إلى مقتل عنصر سابق في قوات النظام وإصابة رجل آخر، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب جنوب بلدة حضر بريف القنيطرة وذلك خلال عملهما في حراثة أرض زراعية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد