مجدداً…طائرات حربية تستهدف شاحنات كبيرة لنقل المواد الغذائية وتدمر عدداً منها وتخلف خسائر بشرية و11 شهيداً وجريحاً في قذائف على المدينة

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان:: نفذت طائرات حربية يرجح أنها تابعة لسلاح الجو الروسي ضربات خلال الـ 24 ساعة الفائتة، ضربات جوية، استهدفت خلالها شاحنات كبيرة محملة بالمواد الغذائية والفواكه كانت متجهة من منطقة اعزاز بريف حلب الشمالي إلى منطقة القامشلي بشمال شرق سوريا، حيث أسفر الاستهداف عن استشهاد أحد السائقين وإصابة آخرين بجراح، بالإضافة لتدمير وإعطاب 5 شاحنات على الأقل، ويشار إلى الطائرات الحربية وبعض منها روسية كانت قد استهدفت في وقت سابق شاحنات وآليات لنقل الوقود والمواد الغذائية في ريفي حلب ودير الزور ومناطق سورية أخرى، أسفرت عن تدمير عشرات الآليات،  بينما سقطت قذائف أطلقتها الفصائل المقاتلة والإسلامية على أماكن في منطقة القصر البلدي وحي الراموسة بمدنية حلب، ما أدى لاستشهاد طفلتين اثنيتن دون الـ 16 من عائلة واحدة، وإصابة ما لا يقل عن 9 اشخاص آخرين بجراح في حي الراموسة، كما دارت اشتباكات بين قوات النظام والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة من طرف آخر في محوري الإذاعة وسيف الدولة بمدينة حلب، أيضاً دارت اشتباكات متقطعة بين الطرفين في منطقة الراموسة بأطراف حلب، بينما قصف طائرات حربية يعتقد أنها روسية ضربات على مناطق في بلدتي تل رفعت ودير جمال بريف حلب الشمالي، كذلك تم توثيق استشهاد 4 من مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي ممن قضوا خلال الاشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية وتنظيم “الدولة الاسلامية” في منطقة سد تشرين بريف حلب وعين عيسى بريف الرقة الشمالي الغربي، ليرتفع إلى 17 عدد مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب الكردي الذين تم توثيق استشهادهم خلال الـ 72 ساعة الفائتة، أثناء الاشتباكات التي شهدتها ضفاف الفرات الغربية بريف حلب الشمالي الشرقي وريف الرقة منذ أيام.