مجلس الأمن ينهي جلسة حول عفرين دون إدانة أو إعلان مشترك

15

أنهى مجلس الأمن الدولي مساء الاثنين جلسة عقدها للبحث في الهجوم التركي على المقاتلين الأكراد في #عفرينالسورية، من دون أن يصدر إدانة أو إعلانا مشتركاً.

وفي ختام جلسة مشاورات عاجلة عُقدت بطلب من باريس، عبّر السفير الفرنسي لدى الأمم المتحدة فرانسوا دولاتر عن “قلق عميق حيال الوضع في شمال #سوريا وسط التصعيد المستمر”.

كما تحدث دولاتر عن “الوضع الإنساني المأساوي الناجم عن عمليات النظام السوري وحلفائه”، خاصّة في إدلب والغوطة الشرقية.

في سياق متصل، أعلن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون أن بلاده تتطلع للعمل مع #تركيا لإقامة منطقة آمنة بشمال غربي سوريا.

وأكد تيلرسون أن واشنطن تبحث مع أنقرة و”بعض القوات على الأرض” كيفية استقرار الوضع على حدودها الجنوبية استجابةً لمخاوفها الأمنية المشروعة.

وكانت #قوات_سوريا_الديمقراطية قد دعت واشنطن “للاضطلاع بمسؤوليتها” إزاء عفرين.

المصدر: العربية.نت