مجهولون يستهدفون رتلاً عسكرياً لـ “قسد” والأخيرة تستقدم تعزيزات عسكرية في ريف دير الزور الشرقي

1٬513

محافظة دير الزور: استهدف مسلحون محليون خلال الساعات الفائتة، رتلاً عسكريا لقوات سوريا الديمقراطية، تزامنا مع مروره على الطريق الواصل بين بلدتي آبريهة والصبحة بريف دير الزور الشرقي، دون ورود معلومات عن سقوط خسائر بشرية.

واستقدمت “قسد” تعزيزات عسكرية إلى المنطقة، وسط استنفار للعناصر، وتنفيذ حملة مداهمات بحثاَ عن المهاجمين.

كان المرصد السوري لحقوق الإنسان، رصد بتاريخ 27 كانون الأول الجاري، إصابة 3 عناصر من قوات سوريا الديمقراطية بجروح إثر استهداف سيارة عسكرية كانت تقلهم بصاروخ مصدره المسلحين المحلين في الضفة الغربية من نهر الفرات كما هاجم بالأسلحة الثقيلة والقذائف الصاروخية نقطة أمنية لعناصر “قسد” بعد أن تسللوا من ضفة الفرات الغربية الخاضعة لسيطرة قوات النظام، ما أدى إلى اندلاع اشتباكات مسلحة بين الطرفين على ضفاف الفرات في بلدة غرانيج بريف دير الزور الشرقي.