مجهولون يستهدفون عنصر في الفصائل الموالية لتركيا بريف حلب 

 

محافظة حلب – المرصد السوري لحقوق الإنسان: استهدف مسلحون مجهولون يستقلون سيارة بيكآب، عنصر من الفصائل الموالية لتركيا يستقل سيارة، في مدينة صوران بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى إصابته بطلق ناري.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد وثق، في 31 كانون الثاني الفائت، استشهاد طفلة متأثرة بجراحها التي أصيبت بها قبل ساعات، جراء انفجار سيارة مفخخة انفجرت قرب المركز الثقافي بمدينة إعزاز شمالي حلب اليوم، وبذلك يرتفع عدد الذين قضوا إلى 7 من بينهم “سيدتان وطفلتان”.
ليرتفع بذلك عدد الخسائر البشرية جراء التفجيرات والانفلات الأمني ضمن مناطق نفوذ الفصائل الموالية لتركيا، خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، إلى 20 شخص، بينهم مواطنتين و6 أطفال و5 من فرقة الحمزة، بالإضافة لإصابة 64 شخص بجراح متفاوتة، وذلك جراء 3 انفجارات عنيفة ضربت حي الصناعة بعفرين، وحاجز ” أم شكيف” تابع لـ”فرقة الحمزة” الموالية لتركيا، والواقع في منطقة السكرية ضمن ريف حلب الشرقي، وانفجار سيارة مفخخة في إعزاز بريف حلب.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد