المرصد السوري لحقوق الانسان

مجهولون يغتالون متعاونًا مع شعبة المخابرات العسكرية بالقرب من الحدود مع الجولان المحتل

 

محافظة القنيطرة – المرصد السوري لحقوق الإنسان: اغتال مسلحون مجهولون بالرصاص، متعاونًا مع شعبة المخابرات العسكري في بلدة الرويحنة قرب الجولان المحتل بريف القنيطرة.
وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد رصد، في 31 يناير/كانون الثاني الفائت، هجوماً مسلحاً من قبل مجهولين على نقطة عسكرية تابعة لقوات النظام، في بلدة جبا بريف القنيطرة الشمالي بالقرب من الحدود مع الجولان المحتل، دارت اشتباكات على إثره وسط دوي انفجار في المنطقة، ولم ترد معلومات عن الخسائر البشرية إلى الآن.
وأشار المرصد السوري، 28 كانون الثاني الفائت، إلى أن مسلحين مجهولين، استهدفوا بعبوات ناسفة مقر تابع لشعبة المخابرات الجوية، في بلدة صيدا الحانوت قرب الجولان المحتل على مسافة قريبة من مرصد للعدو الإسرائيلي، في حين توجهت سيارات الإسعاف إلى موقع الانفجار، وسط معلومات عن وقوع خسائر بشرية.
وكان المرصد السوري قد وثّق، في 17 يناير/كانون الثاني الفائت، مقتل 3 عناصر من قوات النظام وإصابة آخرين في هجوم نفذه مسلحون مجهولون بالأسلحة الرشاشة والعبوات الناسفة في حاجز عسكري لقوات النظام في منطقة رويحينة على بعد 2 كيلومتر من المنطقة المنزوعة السلاح في الجولان المحتل بريف القنيطرة.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول