محافظ حلب يوجه بتوزيع حصص غذائية لاسر طلاب المدارس

1558881815-9f5ناقشت اللجنة الفرعية للإغاثة في اجتماعها اليوم برئاسة محافظ حلب محمد وحيد عقاد الواقع الإنساني والإغاثي في المحافظة وسبل توفير المساعدات الإنسانية للعائلات المحتاجة والمتضررة جراء استهدافها من قبل العصابات الإرهابية المسلحة.

وبين محافظ حلب الجهود المتضافرة من الجهات الرسمية والأهلية والإغاثية للتدخل الإيجابي في هذه المرحلة خصوصا بعد إعادة تأمين وفتح طريق / السلمية – خناصر – حلب / وعودة وصول القوافل لمدينة حلب ومن ضمنها المواد الإغاثية المختلفة , وشدد عقاد على ضرورة أن يكون للعاملين في مجال العمل الإنساني والاغاثي دورا ايجابيا مؤثرا يتكامل مع الدور الحكومي للإسهام الفاعل في خدمة المواطن وتخفيض الأسعار في المحافظة سواء ما يتعلق منها بأسعار المواد التموينية أو باقي احتياجات المواطنين وذلك من خلال سرعة توزيع المساعدات الإنسانية للعائلات المحتاجة وإنجاز عملية التوزيع خلال اسبوع عبر ضخ أكبر كمية ممكنة من المساعدات الإنسانية وبشكل عادل ومدروس يحقق الهدف المنشود ، لافتا إلى أن هذا العمل سيترافق مع جهود حكومية للمؤسسات المعنية كمؤسسة الخزن والتسويق تصب بمجملها في إطار خدمة المواطن والحد من ارتفاع الاسعار .

من جانبه أشار مدير التربية نضال مريش إلى وصول / 42 / ألف حقيبة مدرسية مع القرطاسية المنوعة وقد تم توزيع حوالي / 18 / ألف حقيبة منها على طلاب المدارس وستستكمل عملية التوزيع في غضون الاسبوعين القادمين ، منوها أنه أيضا تم توزيع حصص غذائية على أولياء امور الطلاب في عدد من المدارس .

بعد ذلك ناقش الحضور خطط العمل والبرامج الهادفة لتوفير وإيصال المساعدات الإنسانية لمستحقيها بشكل عادل ، وخلال الإجتماع وجه السيد المحافظ جميع الجهات العاملة في مجال الإغاثة بالعمل المتكامل لتوزيع حصص غذائية اسعافية لمرة واحدة على اسر طلاب المدارس في المناطق الأكثر احتياجا والأشد فقرا وبما يسهم في مساعدة هذه الاسر وتأمين احتياجاتها.

من جانبه أشار هائل عاصي مدير فرع الهلال الأحمر إلى استعداد الهلال لمساعدة ورفد الجهات العاملة بهذا المجال باحتياجاتها اللازمة وبما يؤدي لخدمة الفئة المستهدفة من العائلات وبين استعداد الهلال لزيادة المواد اللازمة لرفع إجمالي الوجبات الغذائية الموزعة يوميا على الاسر المتضررة المقيمة مؤقتا في مشروع / 1070 / شقة

DP